pc28走势图

خالد صلاح

"الوحش بيحلو والزفر بينضف".. شباب يحولون بقايا الأسماك إلى جلد صديق للبيئة.. ألبوم صور

الإثنين، 21 سبتمبر 2020 04:00 ص
"الوحش بيحلو والزفر بينضف".. شباب يحولون بقايا الأسماك إلى جلد صديق للبيئة.. ألبوم صور تدوير صناعة بقايا الأسماك
كتب: معتمد عبدالغني - صور: رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
"لا الوحش بيحلو ولا الزفر بينضف".. يبدو أن قصف جبهة المعلم عباس الزفر التي قالها الكوميديان إسماعيل يس، للفنان محمود المليجي في فيلم "إسماعيل يس في الأسطول"، مستحيل تحول إلى ممكن، حيث ابتكر ثلاثة مهندسين كيميائيين في فرنسا فكرة جديدة، تعتمد على تحويل بقايا جلود الأسماك العادية إلى جلد مرن ومقاوم يستخدم في صناعة أساور الساعات والمحافظ.
 
قام هؤلاء الشباب بتجميع بقايا جلود الأسماك من المطاعم -مع العلم أن 50000 طن من جلود الأسماك التي تذهب إلى مكب النفايات في فرنسا كل عام – واستطاعوا تحرير القشرة المذابة من بقايا اللحم، ثم تحجيمها وتنظيفها في أسطوانة دوارة كبيرة.
 
بعد ذلك تأتي مرحلة إضافة العفص والصبغات، ثم يتم تجفيف القشرة في الهواء الطلق، قبل المرور بين مخالب آلة التليين، ثم ضغطها للوصول إلى المنتج النهائي.
 
أساور ساعات مصنوعة من الجلد البحري
أساور ساعات مصنوعة من الجلد البحري

آلة لفحص جلود السلمون أثناء عملية الدباغة
آلة لفحص جلود السلمون أثناء عملية الدباغة

بنجامين مالاتريت أحد المؤسسين يمسك بمحفظة مصنوعة من جلد السلمون
بنجامين مالاتريت أحد المؤسسين يمسك بمحفظة مصنوعة من جلد السلمون

تم وضع صفائح من جلد السلمون على رف بعد رشها
تم وضع صفائح من جلد السلمون على رف بعد رشها

جلود السلمون جاهزة لإعادة تدويرها
جلود السلمون جاهزة لإعادة تدويرها

حاوية مليئة بجلود السلمون التي تم جمعها من مطاعم المنطقة
حاوية مليئة بجلود السلمون التي تم جمعها من مطاعم المنطقة

شرائح من جلود السلمون
شرائح من جلود السلمون

صفائح من سمك السلمون وجلد سمك الحفش
صفائح من سمك السلمون وجلد سمك الحفش

عملية رش الجلود النهائية قبل التصنيع
عملية رش الجلود النهائية قبل التصنيع

محافظ وأساور مصنوعة من الجلد البحري
محافظ وأساور مصنوعة من الجلد البحري
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة